فلاش

البنزرتي: هذه هي النقاط التي تحسنت في الوداد بعد عودتي

سبورت
السبت 15 دجنبر 2018 - 23:55

ظل فريق الوداد الرياضي البيضاوي لكرة القدم وفيا لبداياته البطيئة في منافسات دوري أبطال إفريقيا، بعدما حقق فوزا صعبا وصغيرا (2-0) على حساب ضيفه جاراف السنغالي، السبت، ضمن ذهاب الدور الأول (قبل المجموعات)، بملعب محمد الخامس بالدار البيضاء.

الوداد الذي أحرز هدفين فقط في مرمى الضيوف عن طريق الليبيري ويليام جيبور، ومحمد الناهيري، وجد صعوبات كبيرة في اختراق دفاع ضيفه السنغالي الذي فضل الركون إلى الخلف والاعتماد على المرتدات الهجومية التي كان جلها غير موفق.

بالنسبة للجماهير الودادية فإن الفوز بهدفين يظل نتيجة غير مطمئنة، سيما أن مباراة الإياب ستجرى، السبت المقبل، بدكار على أرضية ملعب صعبة، فيما أكد التونسي فوزي البنزرتي أهمية الفوز دون تلقي الأهداف.

وقال البنزرتي، الذي بدى مرتاحا للفوز، إن أداء الفريق تحسن بشكل ملحوظ، مضيفا خلال الندوة الصحفية التي أعقبت المباراة، "الفترة غبت فيها عن الفريق لاحظت أن مستواه تراجع بشكل غير مفهوم، حتى في المباريات الأخيرة، لكن اليوم بدت الأمور أفضل، وأعتقد أن الفوز رغم أنه صغير إلا أنه مهم، لأننا كسبنا الشوط الأول هنا في الدار البيضاء في انتظار الشوط الثاني في دكار".

وأكد البنزرتي أن فريقه سيذهب إلى دكار من أجل تسجيل الأهداف وتقديم أداء جيد على أرضية الملعب، وتابع "كما تعلمون أحب دائما اللعب الممتع وتقديم مستوى جيد وتسجيل الأهداف سواء لعبنا داخل أو خارج ملعبنا، وبالتالي سنذهب إلى السنغال من أجل تزكية نتيجة اليوم والعودة ببطاقة التأهل إلى دور المجموعات".

البنزرتي أشاد خلال حديثه للصحافيين بأداء اللاعبين ورغبتهم الشديدة في بلوغ مرمى الفريق المنافس "الذي لم يستطع خلق أي فرصة حقيقية للتهديف، وهذا أمر جيد بالنسبة لنا يؤكد الرغبة الكبيرة والقدرة خلق المشاكل لمنافسينا، نتمنى أن نؤكد هذا المستوى يوم السبت المقبل وإسعاد الجمهور الودادي" يضيف البنزرتي.

من جهته، قال ماليك داف، مدرب جاراف السنغالي، إن فريقه سيستعد جيدا لمباراة الإياب وهدفه تجاوز نتيجة الذهاب والتأهل لدور المجموعات، وأردف قائلا: "واجهنا اليوم فريقا كبيرا أعرفه منذ عقود، وأعرف جيدا تاريخه المليء بالألقاب سواء إفريقيا، عربيا أو آسيويا. أعرف مجموعة من لاعبيه أبرزهم رشيد الداودي وموسى نضاو، بحكم أيضا أنني كنت حارس مرمى لفريق اتحاد سيدي قاسم. أعتقد أن الوداد اليوم لم يظهر بوجهه الحقيقي رغم الفوز بهدفين. شاهدت آخر مباراة للفريق المغربي أمام الدفاع الجديدي وكان مختلفا"، مضيفا "عموما ما يمكن أن أؤكده أن الوداد فريق جيد، لكنه ليس بالفريق الذي لا يهزم ولديه مشاكل كثيرة سنحاول استغلالها في مباراة الإياب بملعبنا".

وأشاد مدرب جاراف بلاعبي الوداد أمين تغزوي ومحمد أوناجم، مؤكدا أنهما لاعبان جيدان أزعجا كثيرا دفاع فريقه، وتابع "سنحاول تصحيح بعض الأخطاء التي جعلتنا نتلقى هدفين بشكل مباغت، ولن نستسلم لأن كرة القدم لا تعترف إلى بالعمل على أرضية الملعب".

وسجل هدفي الوداد ويليام جيبور ومحمد نهيري، في الدقيقتين 18 و84.

ودخل الوداد المباراة مهاجما، وكانت الجهة اليسرى مصدر خطورته، عبر أوناجم، الذي كان وراء محاولتين، عبر تمريرتين لكل من الحداد ونهيري، اللذين سددا رأسيتين، الأولى مرت بجانب المرمى، والثانية تدخل لإبعادها الحارس ندياتي.

الوداد الذي كان مؤازرا كعادته بعدد كبير من جماهيره، ضغط بقوة في الدقائق الأولى لتسجيل الهدف رغبة من لاعبيه في الخروج بأكبر حصة ممكنة تجنبا لمفاجآت الإياب، لكن استعصى عليهم الأمر بعد مرور الدقائق، خصوصا بعد هدف جيبور، الذي جعل الفريق الضيف يلجأ إلى دفاع المنطقة والاعتماد على الهجمات المرتدة رغم محدودية لاعبي الهجوم.

في الشوط الثاني حاول الوداد الضغط وخطف هدف مبكر يسهل مهمته في رفع الحصة، إلا أنه اصطدم بخط دفاع صلب لجاراف الذي بدى أن مدربه قرأ جيدا تحركات لاعبي الوداد خصوصا على الأطراف عن طريق أوناجم والحداد، وأيضا توغلات تيغزوي الذي أشاد به مدرب الفريق السنغالي كثيرا، واعتبر المصدر الأول لخطورة الوداد.

وطيلة دقائق الشوط الثاني لم يجد لاعبو الوداد حلولا لبلوغ المرمى السنغالي، إذ انتظروا حتى الدقيقة عندما أثمرت مجهودات أوناجم عن تسجيل الهدف الثاني، عبر رأسية نهيري، في الدقيقة 84، لينهي الحكم الغاني المباراة بفوز الوداد (2-0) في انتظار مباراة الإياب بدكار.

 

 

 

 

 
 

البنزرتي: هذه هي النقاط التي تحسنت في الوداد بعد عودتي


البطولات
الرتبة الفريق لعب النقاط
1
برشلونة
38 87
2
أتلتيكو مدريد
38 76
3
ريال مدريد
38 68
4
فالنسيا
38 61
5
خيتافي
38 59
6
إشبيلية
38 59
7
إسبانيول
38 53
8
أتلتيك بيلباو
38 53
9
ريال سوسييداد
38 50
10
ريال بيتيس
38 50
11
ديبورتيفو ألافيس
38 50
12
إيبار
38 47
13
ليجانيس
38 45
14
فياريال
38 44
15
ليفانتي
38 44
16
سيلتا فيغو
38 41
17
بلد الوليد
38 41
18
جيرونا
38 37
19
هويسكا
38 33
20
رايو فاليكانو
38 32
الرتبة الفريق لعب النقاط
1
يوفنتوس
38 90
2
نابولي
38 79
3
أتلانتا
38 69
4
انتر ميلان
38 69
5
ميلان
38 68
6
روما
38 66
7
تورينو
38 63
8
لاتسيو
38 59
9
سامبدوريا
38 53
10
بولونيا
38 44
11
ساسولو
38 43
12
أودينيزي
38 43
13
سبال
38 42
14
بارما
38 41
15
كالياري
38 41
16
فيورنتينا
38 41
17
جنوى
38 38
18
إمبولي
38 38
19
فروسينوني
38 25
20
كييفو فيرونا
38 17
الرتبة الفريق لعب النقاط
1
الوداد الرياضي
30 59
2
الرجاء الرياضي
30 55
3
حسنية أكادير
30 45
4
أولمبيك آسفي
30 45
5
إتحاد طنجة
30 40
6
نهضة بركان
30 39
7
يوسفية برشيد
30 39
8
الدفاع الحسني الجديدي
30 39
9
الفتح الرباطي
30 38
10
سريع وادي زم
30 37
11
أولمبيك خريبكة
30 36
12
مولودية وجدة
30 35
13
المغرب التطواني
30 34
14
الجيش الملكي
30 33
15
الكوكب المراكشي
30 30
16
شباب الريف الحسيمي
30 27
الرتبة الفريق لعب النقاط
1
بايرن ميونيخ
34 78
2
بوروسيا دورتموند
34 76
3
لايبزيج
34 66
4
باير ليفركوزن
34 58
5
بوروسيا مونشنغلادباخ
34 55
6
فولفسبورج
34 55
7
آينتراخت فرانكفورت
34 54
8
فيردر بريمن
34 53
9
هوفنهايم
34 51
11
هيرتا برلين
34 43
12
ماينز 05
34 43
13
فرايبورج
34 36
14
شالكه 04
34 33
15
أوجسبورج
34 32
16
شتوتجارت
34 28
17
هانوفر 96
34 21
18
نورنبيرغ
34 19
الرتبة الفريق لعب النقاط
1
مانشستر سيتي
38 98
2
ليفربول
38 97
3
تشيلسي
38 72
4
توتنهام هوتسبير
38 71
5
آرسنال
38 70
6
مانشستر يونايتد
38 66
7
وولفرهامبتون
38 57
8
إيفرتون
38 54
9
ليستر سيتي
38 52
10
وست هام يونايتد
38 52
11
واتفورد
38 50
12
كريستال بالاس
38 49
13
نيوكاسل يونايتد
38 45
14
بورنموث
38 45
15
بيرنلي
38 40
16
ساوثهامتون
38 39
17
برايتون
38 36
18
كارديف سيتي
38 34
19
فولهام
38 26
20
هيديرسفيلد تاون
38 16
الرتبة الفريق لعب النقاط
1
باريس سان جيرمان
38 91
2
ليل
38 75
3
ليون
38 72
4
سانت إيتيان
38 66
5
مارسيليا
38 61
6
مونبلييه
38 59
7
نيس
38 56
8
ستاد ريمس
38 55
9
نيم أولمبيك
38 53
10
رين
38 52
11
ستراسبورج
38 49
12
نانت
38 48
13
أنجيه
38 46
14
بوردو
38 41
15
أميان
38 38
16
تولوز
38 38
17
موناكو
38 36
18
ديجون
38 34
19
كان
38 33
20
جانجون
38 27
تابعونا على فيسبوك
الرابط المختصر للصفحة :